صحة

منظمة الصحة العالمية: دول العالم تحتاج 100 مليار دولار من أجل لقاح كورونا

قالت منظمة الصحة العالمية، أن دول العالم بحاجة إلى توفير 100 مليار دولار لضمان حصول الجميع على لقاح فيروس كورونا المستجد.
وأوضح المدير العام للمنظمة، “تيدروس أدهانوم غيبرسوس”، اليوم الإثنين 10 غشت، خلال مؤتمر افتراضي، أن المبلغ الواجب توفيره كبير “لكنه أقل من 10 تريليونات دولار جمعتها دول مجموعة العشرين على شكل حزم إنقاذ مالي”.
وأشار المسؤول الأممي إلى أن الفترة المقبلة من العام الجاري، تمثل مرحلة حاسمة لتسريع تطوير لقاح عالمي للفيروس، والوصول العادل له.
وأوضح المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبرسوس، اليوم الإثنين 10 غشت، خلال مؤتمر افتراضي، أن المبلغ الواجب توفيره كبير “لكنه أقل من 10 تريليونات دولار جمعتها دول مجموعة العشرين على شكل حزم إنقاذ مالي”.
وأشار المسؤول الأممي إلى أن الفترة المقبلة من العام الجاري، تمثل مرحلة حاسمة لتسريع تطوير لقاح عالمي للفيروس، والوصول العادل له.
واعتبر غيبرسوس أنه “لذلك، من المهم حشد مبلغ من الجميع بقيمة 100 مليار دولار، لضمان تسريع إنتاج اللقاح ووصوله إلى مختلف الشرائح في دول العالم كافة.. وصلنا إلى 10 بالمائة من المبلغ”.
وتواصل ست شركات عالمية على الأقل تنفيذ فحوصات سريرية متفاوتة التقدم على لقاحات محتملة لفيروس كورونا، فيما قالت روسيا إنها أنهت بنجاح اختبارات على لقاح من إنتاجها.
واعتبر غيبرسوس أنه “لذلك، من المهم حشد مبلغ من الجميع بقيمة 100 مليار دولار، لضمان تسريع إنتاج اللقاح ووصوله إلى مختلف الشرائح في دول العالم كافة.. وصلنا إلى 10 بالمائة من المبلغ”.
وتواصل ست شركات عالمية على الأقل تنفيذ فحوصات سريرية متفاوتة التقدم على لقاحات محتملة لفيروس كورونا، فيما قالت روسيا إنها أنهت بنجاح اختبارات على لقاح من إنتاجها.

وأوضح المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم غيبرسوس، اليوم الإثنين 10 غشت، خلال مؤتمر افتراضي، أن المبلغ الواجب توفيره كبير “لكنه أقل من 10 تريليونات دولار جمعتها دول مجموعة العشرين على شكل حزم إنقاذ مالي”.

وأشار المسؤول الأممي إلى أن الفترة المقبلة من العام الجاري، تمثل مرحلة حاسمة لتسريع تطوير لقاح عالمي للفيروس، والوصول العادل له.
واعتبر غيبرسوس أنه “لذلك، من المهم حشد مبلغ من الجميع بقيمة 100 مليار دولار، لضمان تسريع إنتاج اللقاح ووصوله إلى مختلف الشرائح في دول العالم كافة.. وصلنا إلى 10 بالمائة من المبلغ”.
وتواصل ست شركات عالمية على الأقل تنفيذ فحوصات سريرية متفاوتة التقدم على لقاحات محتملة لفيروس كورونا، فيما قالت روسيا إنها أنهت بنجاح اختبارات على لقاح من إنتاجها.

هل سيخلص لقاح روسيا العالم من وباء كورونا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى