اقتصاد

ميناء طنجة المتوسط يستقبل أكبر باخرة صديقة للبيئة

استقبل ميناء طنجة المتوسط يوم أمس الاثنين، باخرة الشحن “سي إم أ – سي جي إم جاك سعادة”، التي تعتبر أكبر باخرة شحن حاويات في العالم تعمل بالغاز الطبيعي المسال، في أول رسو لها بالمملكة المغربية.

وسجلت مجموعة “سي إم أ – سي جي إم”، في بيان لها، أن الغاز الطبيعي المسال يعتبر اليوم أفضل وسيلة صناعية للحفاظ على جودة الهواء، حيث يمكن من تفادي 99 في المائة من انبعاثات اوكسيد الكبريت، و 91 من الجزيئات الدقيقة، و 92 في المائة من انبعاثات أوكسيد الآزوت بما يتجاوز مقتضيات التشريعات الحالية، ويعتبر ردا على مكافحة التغيرات المناخية، بالنظر إلى أن انبعاثات البواخر التي تعمل بالغاز الطبيعي المسال تقل ب 20 في المائة عن انبعاثات البواخر التي تعمل بالفيول.

ويبلغ طول البواخر المماثلة لسفينة “جاك سعادة” 400 مترا بعرض 61 مترا و علو 78 مترا، حيث تعتبر ثمرة 7 سنوات من البحث والتطوير من قبل خبراء مجموعة “سي إم أ – سي جي إم”، كما تتوفر على تكنولوجيات حديثة من قبيل توقع المسارات وتقنيات العرض الذكرية وشاشات الواقع المعزز المساعدة للربان والطاقم، إلى جانب تحديثات في التصميم للرفع من الأداء والتقليل من استهلاك الطاقة.

وخلص البلاغ إلى أنه “بفضل هذه التحديثات، تقل انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون ببواخر المجموعة ب 4 بالمائة، كما تستعمل بالموازاة نظاما ذكيا لتدبير تهوية الحاويات المجمدة على متن هذه البواخر”.

هل سيخلص لقاح روسيا العالم من وباء كورونا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى