ثقافة وفنون

انتقادات تطال سيتكومات مغربية وفايسبوكيون يصفونها “بالحامضة”

بضع حلقات من عروض “السيتكومات” المغربية المعروضة على القنوات التلفزية المغربية، كانت كافية ليعبر مغاربة عن عدم رضاهم عن جودة هذه الاعمال والتي واصلت رداءتها على غرار السنوات الماضية.

وأصر مسؤولو القناتين الأولى والثانية على برمجة سيتكومات خلال موعد الإفطار، رغم الانتقادات التي طالت عرض هذه الفئة من البرامج خلال السنوات الماضية، حيث تكبد ميزانية ضخمة دون أن يتم تقييمها لمحاولة تحسين جودتها.

وعلق مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي على عروض الحلفات الأولى لسبتكومات “قيسارية أوفلا” لرشيد الوالي، الذي يخوض تجربة إخراج السيتكوم للمرة الأولى، دون أن يحصد انطباعات إيجابية بعد عرض الحلقة الأولى، وهو نفس الانطباع الذي يتقاسمه كذلك سيتكوم “قهوة نص نص” المعروض على القناة الأولى، وسيتكوم “زوجتك نفسي” المعروض على قناة شدى تيفي.

وطالت الانتقادات المواضيع المعالجة خلال هذه السيتكومات، والتي يفترض فيها أن تتوفر على مقومات العمل الكوميدي، دون أن تنجح في كسب رضا المغاربة الذين اعتبروا هذه الأعمال ترسخ مع الرداءة والحموضة التي انتشرت خلال السنوات الماضية.

هل سيخلص لقاح روسيا العالم من وباء كورونا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى