حوادث

مؤلم.. شاب مغربي يضع حدا لحياته بمركز للاجئين بإسبانيا

أقدم شاب مغربي يبلغ من العمر 18 سنة، يقيم بمركز للاجئين يوجد بمنطقة “غيبوثكوا” في اسبانيا، يوم الاربعاء 21 ابريل الحاري، على وضع حد لحياته شنقا داخل الغرفة التي يقيم فيها.

وكشفت مصادر مطلعة ان الشاب المغربي “ك. م”، كان يقيم في هذا المركز الذي تديره “ادارة المساواة والعدالة والسياسة الاجتماعية” التابعة لحكومة الباسك، منذ ديسمبر الماضي.

وحسب ذات المصادر فان هذا الحادث خلف حالة من الاستياء والحزن في صفوف العاملين بهذا المركز، الذين لم يستوعبوا إقدام القاصر على وضع حد لحياته.

هل سيخلص لقاح روسيا العالم من وباء كورونا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى