أخبار الجاليةمتابعاتمجتمع

الحرس المدني بسبتة يفتح تحقيقا بعد العثور على رزم حشيش رميت عبر السياج الفاصل

فتح الحرس المدني الاسباني، نهاية الأسبوع المنصرم، تحقيقا للوصول إلى عصابة لتهريب المخدرات عبر السياج الفاصل بين الفنيدق وسبتة المحتلة، بطريقة جديدة انتشر استخدامها بعد التضييق على قوارب “ناركولانشا” وإقفال الحدود البرية بين المدينتين، مما اضطر عصابات تهريب المخدرات للعمل على طرق جديدة مبتكرة.

وعثرت عناصر الحرس المدني على ثلاثة رزم صغيرة للمخدرات يبلغ وزنها 3 كيلوغرامات، ألقيت فوق السياج الشائك الفاصل بين الفنيدق وسبتة، وقالت مديرية الحرس، أنها تبحث عن العناصر المتورطة في التهريب من داخل سبتة، حيث يرجح أنهم قاموا بالتقاط رزم حشيش من مناطق أخرى محاذية للسياج.

ويتضح أن أفراد العصابة يقومون برمي رزم الحشيش من جانب الفنيدق، ولاحقا يلتقط نظرائهم المخدرات من جانب سبتة المحتلة، بعد أخذهم معلومات حول مكانها.

هل سيخلص لقاح روسيا العالم من وباء كورونا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى