متابعات

كلميم..النيابة العامة تؤكد فرضية انتحار القيادي عبد الوهاب بلفقيه

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم، أن التحريات الاولية حول وفاة القيادي “عبد الوهاب بلفقيه” ترجح فرضية انتحاره داخل منزله باستعمال بندقية صيد.

وأوضح بلاغ للوكيل العام للملك باستئنافية كلميم، أن مصالح الشرطة القضائية انتقلت لمنزل عبد الوهاب بلفقيه بمجرد إخبارها بالواقعة، حيث تم إجراء معاينات بإحدى الغرف تم العثور فيها على بندقية الصيد المستعملة في إطلاق النار وكذا بقع الدم، مما يفيد اشتباه إقدام الهالك على الانتحار عن طريق استعمال البندقية المذكورة التي تم حجزها قصد إجراء خبرة تقنية عليها.

وأضاف أن الضحية تم نقله على متن سيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية إلى المستشفى بمدينة كلميم، والذي كان متأثراً بجراحه جراء آثار طلقة نارية بمنزله، حيث خضع على إثر ذلك لعملية جراحية، غير أنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته بعد نقله إلى غرفة العناية المركزة.

وأكد البلاغ أن الأبحاث في هذا الشأن متواصلة للكشف عن ظروف وملابسات هذا الحادث وستعمل هذه النيابة العامة على ترتيب الآثار القانونية على ضوء ما ستسفر عنه نتائج الأبحاث التي تشرف عليها هذه النيابة العامة.

إضغط على الصورة

هل سيخلص لقاح روسيا العالم من وباء كورونا؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى