سياسة

أعضاء الاشتراكي الموحد يحتجون أمام مقر البرلمان بعد استمرار منع أمينتهم العامة

احتشد عشرات الأعضاء من الحزب الاشتراكي الموحد، صباح اليوم الجمعة، أمام مقر البرلمان، احتجاجا على منع أمينتهم العامة “نبيلة منيب” من ولوج المجلس بسبب عدم توفرها على جواز التلقيح.

ورفع عشرات الأعضاء المحتجين شعارات غاضبة، تندد بموقف رئيس مجلس النواب المتعلق بمنعها من ولوج مقر البرلمان منذ أشهر بحجوة عدم توفرها على جواز التلقيح، ما اعتبره المحتجون حصارا ضد الحزب وضد امينتهم العامة بسبب مواقفها المعارضة للحكومة.

وتساءل المحتجون الذين كانوا مرفوقين بأمينتهم العامة الذتي منعت من ولوج مقر البرلمان، لحضور افتتاح الدورة الربيعية لمجلس النواب اليوم الجمعة،-تساءلوا- عن دواعي منع منيب والإجهاز على حقوقها الدستوري مقابل السماح للمغاربة بدخول الملاعب وحضور المهرجانات واللقاءات دون قبود، ما اعتبره المحتجون حصارا أكيدا ضد منيب الرافضة للاستفادة من أي جرعة من لقاح كورونا.

وأحرجت هذه الوقفة الاحتجاجية رئيس مجلس النواب، الذي بات محاصرا بالعديد من التساؤلات حول أسباب منعه لنبيلة منيب من ولوج البرلمان رغم السيطرة على الحالة الوبائية بالمملكة.

إضغط على الصورة

هل ستقوم الحكومة بفتح الحدود في وجه المسافرين قريبا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى