ثقافة وفنون

تتويج فيلم “أنطو” للمخرجة المغربية “فاطمة بوبكدي بالمهرجان” السينمائي الدولي بدكار

توج فيلم “أناطو” للمخرجة المغربية فاطمة بوبكدي بالجائزة الكبرى لرئيس الدولة في الدورة الثالثة من المهرجان السينمائي الدولي بدكار “التيرانغا” الذي اختتمت فعالياته أمس الجمعة والذي احتفى بالمغرب كضيف شرف.

وحصد الفيلم أيضا جائزة أفضل صورة وجائزة أفضل صوت وأفضل ديكور.

ويحكي الفيلم، وهو أول تجربة سينمائية للمخرجة فاطمة بوبكدي ، قصة امرأة شابة مختلطة الأعراق أصلها من جزيرة سانت لويس، أمها سنغالية وأبوها فرنسي.

نشأت هذه الشابة، في ظل تعايش ثقافتين مما جعلها تؤمن بأن الهوية متعددة وقبول الآخر هو شكل من أشكال تحقيق الذات، رافضة بصفة مبدئية، أي شكل من أشكال الاستغلال وهكذا سعت باستمرار إلى الدفاع المستميت عن كل معاني الحرية والتحرر.

وعهدت المخرجة لممثلين من بوركينا فاصو، والسينغال، وفرنسا والمغرب بلعب أدوار في الفيلم ” لأجل إعطاء روح متعددة لفيلم مغربي متجدر في الثقافة والعمق الافريقي بكل ألوانه”.

كما حصل الفيلم المغربي “أنديغو” للمخرجة سلمى بركاش على جائزة أفضل فيلم طويل، بينما حصلت مريم عدو على الجائزة الأولى في مسابقة الفيلم الوثائقي عن فيلم “لمعلقات”، وهو أول فيلم وثائقي للمخرجة، ويسلط الضوء على قصة نساء منسيات يبحثن عن كرامتهن المسلوبة مع مرور الوقت.

وعادت الجائزة الثانية للفيلم الوثائقي لفيلم “كرة الرمل” ليونس جداد (إنتاج مشترك بين المغرب وتشاد وقطر) .

وحصلت المخرجة رشيدة السعدي على جائزة لجنة التحكيم عن فيلمها “نساء الجناح ج”، والذي يحكي معاناة المرضى النفسيين وقيمة الصداقة. من جهتها حصلت المخرجة الشابة ماريا كنزي لحلو، عن الجائزة الخاصة للابتكار التي تمنحها “اليونيسيف” عن فيلمها “النداء”.

ومنح المنظمون جائزة الشرف للسيدة نايلة التازي، رئيسة الجمعية المغربية لفيدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية، ومديرة إنتاج مهرجان كناوة وموسيقى العالم بالصويرة.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عبرت المخرجة فاطمة بوبكدي عن سعادتها بهذا التتويج مذكرة أن الفيلم سبق وأن نال عدة جوائز خصوصا في مهرجان الداخلة السينمائي ، ومهرجان “الشاشات السوداء” بالكاميرون، ومهرجان الاسكندرية لسينما البحر الابيض المتوسط.

جدير ذكر أن الدورة الثالثة لمهرجان سينما (التيرانغا ) نظمت تحت شعار “مكانة المرأة في السينما ” تحت إشراف جمعية “سينما 221 ” ، وكرم رواد السينما الأفارقة وفي المهجر لما قدموه لفائدة هذا الفن.

هل ستقوم الحكومة بفتح الحدود في وجه المسافرين قريبا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى