كواليس المدينة

هل تفتح السلطات تحقيقا في اتهامات الحميدي لمجلس عمالة طنجة السابق؟

وجه رئيس مجلس عمالة طنجة أصيلة، محمد احميدي، تهما ثقيلة للمجلس السابق الذي كان يترأسه حميد أبرشان، وذلك أثناء تلاسنه مع المستشار حسن بلخيضر، خلال الدورة الإستثنائية التي عقدها مجلس مدينة طنجة أمس.
الحميدي قال إن المرحلة السابقة شابتها خروقات وفساد، وضرب مثالا على ذلك استمرار استغلال سيارة تابعة للمجلس من لدن موظف لمدة 10 سنوات، وسيارات أخرى متوقفة لكن تأميناتها لا زالت تقتطع.

وبحسب المعلومات التي توصل بها الموقع فإن الموظف الذي أشار إليه رئيس المجلس الحميدي كان يشتغل ويقوم ببعض المهام الخاصة بالوالي السابق اليعقوبي، فماذا كان يقصد رئيس مجلس  العمالة تحديدا ؟

من جهة أخرى، تضيف المصادر أن الفترة التي يتحدث عنها الحميدي كان الآمر بالصرف فيها هو الوالي اليعقوبي ثم بعد ذلك الوالي امهيدية، وإن عملية تسليم السلط لم تتم فعليا إلا عند نهاية 2020.

وتسائلت المصادر حول أهداف الحميدي التي دفعته للتطرق في دورة لجماعة طنجة لموضوع يهم مجلس عمالة طنجة اصيلة، مستغربة كيف أن الرجل لم يتطرق لهذا الموضوع في دورات مجلس عمالة طنجة اصيلة؟ وكيف تأخر في التطرق لهذه الاختلالات إن وجدت حتى اليوم؟

ومن المعلوم أن الفترة التي ذكرها رئيس مجلس العمالة كان فيها الوالي هو الامر بالصرف وليس رئيس مجلس العمالة السابق، الذي كانت قرارته تتم بالتوافق مع السلطات ودائما كان الانسجام يسود جميع مكونات المجلس.

هل ستقوم الحكومة بفتح الحدود في وجه المسافرين قريبا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى