المنتخب الوطني

مونديال قطر 2022 .. منتخب المغرب كان ندا لكرواتيا وقادر على تخطي دور المجموعات

أجمع عدد من محللي الأداء الكروي ومسيري كرة القدم في مصر أن المنتخب المغربي قدم أداء متميزا أمام كرواتيا، وكان قاب قوسين من تحقيق الانتصار.

وفي هذا الصدد، قال محمد يوسف المدير الفني الأسبق للنادي الأهلي المصري، إن المغرب قدم مباراة كبيرة أمام فريق قوي بحجم كرواتيا، موضحا أن أسود الأطلس بإمكانهم المضي قدما في المونديال، وتخطي دور المجموعات.

وأكد يوسف، في تصريحات استقتها وكالة المغرب العربي للأنباء، أن المنتخب المغربي ظهر في لقاء الأمس بتنظيم جيد وتقارب بين خطوطه وصلابة دفاعية مميزة قادت الفريق للخروج من المباراة بشباك نظيفة وعدم تلقي أي أهداف.

وأوضح مدرب الأهلي السابق، أن منتخب المغرب كان ندا قويا للمنتخب الكرواتي وصيف النسخة الأخيرة من كأس العالم، مشيرا إلى أن الجماهير التي تواجدت في مدرجات ملعب “البيت” منحت أبناء وليد الركراكي أفضلية كبيرة.

من جانبه، أكد وليد صلاح الدين نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، أن منتخب المغرب نجح في حصد نقطة ثمينة أمام كرواتيا، مشيرا إلى أن التعادل أمس سيمنح الفريق دفعة معنوية كبيرة قبل اللقاء القادم الصعب أمام منتخب بلجيكا.

ولفت وليد صلاح الدين إلى أن المنتخب المغربي يضم بين صفوفه لاعبين مميزين أصحاب خبرة وتجربة كبيرة في الملاعب الأوروبية أبرزهم أشرف حكيمي وحكيم زياش وياسين بونو، مؤكدا أن قائمة أسود الأطلس لا تقل قيمة عن المنتخبات الأوروبية.

وشدد المحلل الكروي المصري على ضرورة الحفاظ على تركيز اللاعبين خلال الأيام القادمة قبل مواجهة منتخب بلجيكا الأحد المقبل من أجل مواصلة الأداء الجيد والخروج بنقطة على الأقل وتجنب الخسارة في اللقاء القادم أيضا.

كما اتفق عبد الستار صبري لاعب بنفيكا البرتغالي السابق، على نفس الرأي، وأكد أن المنتخب المغربي حقق بداية مثالية بالتعادل مع كرواتيا، مضيفا أن وليد الركراكي المدير الفني للمنتخب نجح في قراءة اللقاء بشكل جيد.

وأشار صبري إلى أن بداية اللقاء كانت عصيبة على المنتخب المغربي، مشيدا بأداء ياسين بونو حارس مرمى أسود الأطلس الذي لعب دورا كبيرا في الحفاظ على نظافة شباكه.

وقال عبد الستار صبري إن منتخب المغرب يجب أن يخوض اللقاء المقبل أمام بلجيكا بهدف تحقيق الفوز، خاصة بعد الأداء الباهت الذي ظهرت به بلجيكا في مباراتها الأولى في المونديال أمام كندا رغم تحقيقها الفوز بهدف دون رد، وكذلك أداء الفريق في مباراته الودية الأخيرة أمام منتخب مصر والتي انتهت بفوز الفراعنة بنتيجة 2-1.

أما محمود فايز مساعد الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني السابق لمنتخب مصر فكان له رأي آخر، حيث قال إنه كان ينتظر أداء مغايرا من المنتخب المغربي لما يمتلكه الفريق من لاعبين ينشطون في أقوي الفرق والدوريات الأوروبية.

وأكد فايز أن منتخب المغرب لم يكن موفقا كثيرا في التحضير وبناء الهجمات من الخلف، مشيرا إلى أن الفريق اعتمد بشكل أكبر على القوة البدنية وعلى مهارات بعض لاعبيه، وليس الأداء الجماعي.

واستهل منتخب المغرب مبارياته في المجموعة السادسة لمونديال 2022 بتحقيق تعادل ثمين مع منتخب كرواتيا بدون أهداف أمس الأربعاء على ملعب “البيت”، في الجولة الأولى لدور المجموعات.

ومنح التعادل المنتخب الوطني أول نقطة في مشواره بكأس العالم ليحتل المركز الثاني في المجموعة بالتساوي مع المنتخب الكرواتي، فيما تتصدر بلجيكا الترتيب برصيد 3 نقاط، وتأتي كندا في المركز الأخير بدون نقاط.

 

 

 

 

هل ستقوم الحكومة بفتح الحدود في وجه المسافرين قريبا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى