حوادث

الغيرة كانت الدافع.. تطورات مثيرة في قضية مقتل صاحب محلات “طنجة ماركت”

مستجدات مثيرة تعرفها قضية جريمة القتل التي اثارت جدلا كبيرا، لرجل الأعمال المغربي المعروف ميمون برغوال البالغ من العمر 66 عامًا، وصاحب سلسلة محلات التسوق بهولندا “Tanger Market”، حيث استمعت المحكمة في لاهاي، إلى أرملته لطيفة ت. حول دورها في مقتل زوجها. إذ وفقا للشرطة الهولندية، فقد قامت بحبك مؤامرة قتل مع عشيقها الفرنسي.

وحسب صحيفة ” ألخمين داخبلاد” الهولندية، فقد صرحت لطيفة ت. أنها قتلت ميمون بعدما علم بعلاقتها الغرامية، قائلة خلال جلسة أمس الثلاثاء 24 ماي الجاري :”زكرياء أجبرني، واضطررت إلى تسميمه”.

وحسب الصحيفة، فقد أراد عشيقها زكرياء س. (25سن ) التخلص من زوجها ميمون برغوال (66سنة) بسبب الغيرة، حسب ما صرحت به المشتبه بها لطيفة ت. (40سنة) في محكمة لاهاي بشأن مقتل زوجها.

وقُتل برغوال في منزله منذ عامين ونصف العام. وبعد أشهر قليلة من وفاته، ألقي القبض على أربعة مشتبه بهم، بمن فيهم زوجته. وكتبت صحيفة ” ألخمين داخبلاد” الهولندية، أن النيابة العامة أجرت تحقيقات مكثفة في القضية وستقدم النتائج أثناء المعالجة الموضوعية للملف في جلسات المحكمة.

وفي التفاصيل، كانت لطيفة ت. ، زوجة الهالك فد اتصلت بالشرطة في الصباح الباكر من يوم 29 ديسمبر 2020، وقالت إنها وزوجها تعرضوا للسرقة ، ما بين الساعة الثانية والثانية والنصف من ذات الليلة. كما قالت إنها كانت محبوسة في المرحاض في وقت حدوث الجريمة، لتتمكن من الفرار بعد بضع ساعات. واستجوبتها الشرطة في البداية باعتبارها ضحية لسرقة منزل انتهت بحريمة قتل، لكن بعد فحص هاتفها ، ينقلب السيناريو. حيث اكتشف المحققون أن السيدة تحدثت عن الطلاق وكانت على علاقة مع مدعى عليه آخر، ويبدو أن سرقة المنزل قد تم تدبيرها، وهي خطة ابتكروها لإخفاء دافع جريمة القتل.

وفي نهاية شهر مارس 2021 ، تم إلقاء القبض على ما مجموعه أربعة مشتبه بهم بجريمو قتل ميمون برغوال ، الزوجة وثلاثة فرنسيين ، تتراوح أعمارهم بين 48 و 31 و 23 في ذلك الوقت. وكانت لطيفة على علاقة مع زكرياء س. ، أحد الموقوفين الثلاثة، حسب ما كشفته محادثات تطبيق التواصل “واتساب”.

[totalpoll id="28848"]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى