كواليس المدينة

كيف صارت سواحل “الرميلات” مستباحة من لدن أخوين متخصصان في تهريب المخدرات؟

لا حديث وسط عالم المخدرات إلا عن الأخوين “ع.م” اللذان اتخذا من غابة السلوقية ومحيطها نقطة انطلاق لعملياتهم المشبوهة في الإتجار بالمخدرات.

المعلومات التي توصل بها الموقع تفيد أن الأخوين يدعيان بأن لهما علاقات كبيرة مع حراس الشواطئ بالمنطقة، وهم من يسهلون عملية عبور هذه المخدرات.

هذه الإدعاءات تستوجب فتح تحقيق من لدن القيادة العليا للقوات المساعدة، للبحث في صحتها من عدمها.

وبحسب المعطيات المتوفرة فإن الأخوين نفذا عمليات تهريب كثيرة أخرها تم إجهاضها من لدن البحرية الملكية  والتي وصلت كميتها 1.5 طن من المخدرات.

هل ستقوم الحكومة بفتح الحدود في وجه المسافرين قريبا ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى